مدفيديف: تصدير السلاح لسوريا محدود ويتعلق بأسلحة دفاعية ضد عدوان خارجي

0
60

اكد رئيس الحكومة الروسية دميتري مدفيديف ان بلاده تزود سوريا بالسلاح للدفاع عن نفسها ضد اي عدوان خارجي، موضحا ان التعاون العسكري بين روسيا وسوريا كان على الدوام شفافا.
ولفت في تصريح صحافي نقلته وكالة انباء ايتار تاس الى ان “روسيا لم تزيد سوريا باي اسلحة لا ترتسم في اطار المعاهدات الدولية وان الاسلحة تصدر الى سوريا وفقا لعقود يتوجب علينا تنفيذها”.
واكد ان امدادات السلاح الروسي تتوقف بمجرد فرض عقوبات دولية ضد الدولة المعنية، مذكرا ان وقف امدادات السلاح الروسي الى ايران بعد فرض عقوبات دولية ضد طهران.
ووصف ميدفيديف التعاون العسكري مع سوريا بأنه “محدود للغاية” مشيرا الى ان روسيا تتبنى موقفا حياديا حيال طرفي النزاع في سوريا فهي لا تؤيد الرئيس السوري بشار الاسد ولا المعارضة.
واعرب عن اعتقاده بضرورة ان يتولى الشعب السوري بنفسه تحديد مصير النظام السوري قائلا “اما المعارضة فبامكانها ان تصل الى السلطة بطريق شرعي وليس عن طريق قيام دول اخرى بامدادها بالسلاح والعتاد”.
وندد ميدفيديف مجددا بكل الممارسات التي تفاقم الوضع في سوريا سواء كانت من السلطات او من قبل المعارضة التي جرت البلاد عمليا الى حرب اهلية.
وحذر من مغبة تفتيت سوريا وخلق بؤر توتر جديدة في الشرق الاوسط تستغلها العناصر المتطرفة قائلا “ان هذا السيناريو لا يصب في مصلحة سوريا او روسيا وغيرهما من الدول”

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here