المالكي يبحث سوريا و”الارهاب” مع المسؤولين الامريكيين

0
50

 

غادر رئيس الورزاء العراقي نوري المالكي اليوم بغداد متوجها الى الولايات المتحدة على رأس وفد رفيع يبحث خلال جملة من القضايا ابرزها الازمة السورية وملف مكافحة الارهاب.

وقالت وكالة رويترز إن احد الاسباب الرئيسية لزيارة المالكي السعي للحصول على اسلحة امريكية لمساعدة قوات الامن العراقية في التصدي للعنف المتصاعد في البلاد.

وقال المالكي في مؤتمر صحفي عقده قبيل مغادرته بغداد “الامر العاجل هو تزويد العراق بالاسلحة الهجومية في اسرع وقت ممكن، من اجل تمكينه من محاربة الارهاب ومطاردة المجموعات المسلحة.

وكان العراق قد ناشد الولايات المتحدة الاسراع في تسليمه دفعة من طائرات ف-16 المقاتلة كان البلدان قد تعاقدا على بيعها لبغداد، ولكن المالكي قال إن هذه الطائرات لن تفيد العراق في محاربة المسلحين وان الاولوية يجب ان تكون تزويد القوات العراقية باصناف اخرى من الاسلحة مثل الطائرات العمودية.

وقال المستشار الاعلامي للمالكي علي الموسوي لوكالة فرانس برس قبيل مغادرة الوفد العراقي الى واشنطن إن “رئيس الوزراء سيبحث العلاقات الثنائية وسبل تطويرها ضمن اتفاقية الاطار الاستراتيجي، وكذلك قضايا المنطقة وابرزها الازمة في سوريا، خصوصا في ضوء اقتراب الموقف الغربي والاميركي من موقف العراق السابق وهو الحل السياسي ووصول الخيار العسكري الى طريق مسدود”.

واضاف ان المالكي سيشدد في الزيارة على “العمل على تكثيف الجهود، لحشد التأييد الاميركي لمكافحة الارهاب، الذي بات ينتشر”.

واوضح الموسوي الذي يرافق المالكي “سنعمل على زيادة التعاون في كل ما من شأنه مكافحة الارهاب، لكونه حالة دولية وعامة وتحتاج الى موقف دولي لمكافحته سواء ماليا او بشريا او ثقافيا”

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here