هيومن رايتس ووتش: المعارضة السورية تستخدم الاطفال بالنزاع المسلح

0
120

 

أصدرت المنظمة الحقوقية “هيومن رايتس واتش” بياناً اتهمت فيه المعارضة السورية باستخدام الاطفال في النزاع المسلح والعمليات العسكرية.
وكشف البيان عن وجود أطفال في الرابعة عشر من العمر يخدمون في ثلاث كتائب معارضة على الأقل. هؤلاء الاطفال ينقلون الأسلحة والامدادات ويقومون بأعمال المراقبة، فيما بعض الذين بلغوا سن الـ 16 يقاتلون جنباً الى جنب مع قوات المعارضة ضد الجيش النظامي.
ودعا بيان المنظمة غير الحكومية قادة المعارضة بمنع استخدام اي شخص لم يبلغ سن الـ 18 في النزاع المسلح بأي صفة كان حتى ولو كان متطوع.
وأكدت المنظمة في بيانها انها قابلت خمسة شبان في الرابعة عشر والسادسة عشر من العمر صرحوا انهم عملوا ضمن مجموعات عسكرية في المعارضة في حمص ودرعا وفي ادلب وقرب الحدود التركية.
وذكر البيان أن المركز السوري لتوثيق الانتهاكات، وهو مجموعة مراقبة سورية معارضة، سجل  مقتل 17 طفلاً على الأقل قاتلوا في صفوف الجيش السوري الحر. وقد تعرض آخرون لإصابات بليغة وأصيب البعض بالعجز بشكل نهائي.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here