شربل: اغلاق طريق الجنوب أمر ممنوع منعاً باتاً… والانتخابات ستجري بداية حزيران

0
138
 

شدد وزير الداخلية مروان شربل، في حديث حول الاعتصام الذي ينوي احمد الاسير اقامته غداً، على ان اغلاق طريق الجنوب أمر ممنوع منعاً باتاً كذلك ظهور السلاح، والمسموح احتفال سلمي لا يغلق اي طريق سيظهر فيه سلاح، مؤكدا ان “صيدا ستكون في عهدة الجيش اللبناني، كما تقرر في مجلس الدفاع الاعلى بدلا من اعلانها منطقة عسكرية، وسيكون هناك كثافة انتشار لقوى الامن وعناصر الجيش لمنع اغلاق الطريق”.

واعلن في حديث لـ”الديار” ان القوى المسلحة من جيش وقوى امن داخلي، خاصة الجيش، ستعتقل اي حامل سلاح في صيدا، لان المهرجانات المسلحة ولّى زمانها، ولا نقبل بمسّ السلم الاهلي.

وعن التخوف من احتمال حصول صدامات قال شربل: “انا متفائل وان شاءالله خيراً ويمرّ يوم الاحد على سلام، ولا تحدث مشاكل. لكن اذا قام احدهم بافتعال مشكل فان الجيش اللبناني سيكون جاهزاً لقمع المخالفات”.

وعن الانتخابات النيابية، فلفت الى انه كوزير داخلية “ليس أمامي الان سوى قانون انتخابات على اساس 1960، أي قانون القضاء الذي كان معمولاً به قبل الطائف”، معلنا انه سيدعو الاسبوع المقبل الناخبين “وابدأ بعرض لوائح الشطب واللوائح الانتخابية لان قراري هو اجراء الانتخابات في حزيران في يوم واحد، في كل لبنان، والانتخابات ستجري في وقتها، في بداية حزيران”.

واكد ان “الانتخابات ستجري في يوم واحد في كل لبنان وعلى اساس قانون 1960، ولدينا امن من الجيش وقوى الامن الداخلي ومن الموظفين والاساتذة ما يسمح باجراء الانتخابات في كل لبنان. اما بالنسبة لقانون الانتخابات سيكون على اساس 1960، واما تعديله او تبديله بقانون اخر فلم يعد عندي بل بات عند المجلس النيابي والكتل النيابية وهي التي تقرر”.

من ناحية أخرى، اكد وزير الداخلية خبر مقتل عدد من الشبان اللبنانيين خلال توجههم للقتال في سوريا، معلنا “اننا نتابع الموضوع ونقوم بالاتصالات لجلاء كل الامور المتعلقة بالحادث ومصير الباقين”.

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here