سامي الجميّل: ندين تدخل صقر في الازمة السورية ونرفض تأجيل الانتخابات

0
93

 

رفض منسق اللجنة المركزية في حزب “الكتائب” النائب سامي الجميّل اي تأجيل للانتخابات النيابية، مطالباً الفرقاء السياسيين بالبقاء على الحياد لناحية الازمة السورية وعدم التدخل فيها.

وحذر الجميّل، في حديث الى “ام.تي.في.”، من الانجرار الى اي خلاف لبناني لبناني بسبب الاوضاع السورية، معرباً عن ايمانه بشعار “لبنان اولاً”.
واعرب عن اسفه لكون “الحرية تغتال كل يوم في لبنان”، آملاً ان “يتحول لبنان الى بلد نعيّد فيه كل يوم”.

واكد الجميّل “اننا مصرون على أن تحصل الانتخابات في وقتها والمواعيد الدستورية جزء أساسي من الحياة الديمقراطي”، مديناً تدخل النائب عقاب صقر في الازمة السورية إن تم إثباته.

واكد الجميّل الحرص على امن الدولة اللبنانية، لافتا الى “اننا نبهنا منذ البداية من مغبة التدخل في الشأن السوري ولم يسمعنا احد”.
ودعا الى العمل على دعم القوى الامنية ونشر الجيش، مشدداً على ضرورة اعتماد مبدأ المحاسبة.
ولفت الجميّل الى انه ممنوع الاستسلام لناحية العمل على بناء ودعم الدولة اللبنانية، مشدداً على ضرورة حماية اللبنانيين ومحاكمة كل متهم بالتعرض لمصلحة لبنان.
واعتبر ان السلطة القضائية قائمة وجيب تحصينها لمحاسبة المعتقلين، داعيا رئيس الجمهورية الى ضبط الوضع فهو المؤتمن على الدستور.

وحذر من “اننا نعيش في غابة يحكم فيها “حزب الله” بعدما حطم الدولة”، لافتا الى “اننا نريد من القضاء الاسراع في بت ملف الوزير السابق ميشال سماحة ولا نريد لسماحة أن يلقى مصير حبيب الشرتوني، وقد حان الوقت ليدافع القضاء على أمن اللبنانيين”.
ولفت الجميّل الى وجود “أساليب كثيرة تتيح لنا الدفاع عن أنفسنا، منها نشر الجيش على الحدود اللبنانية – السورية والإسراع بمعاقبة المجرمين”، مشيرا الى ان “هناك اجهزة تابعة لحزب الله متفشية في كل المناطق وكل الحكومات ساهمت في وجود مناطق خارج القانون ان كانت تابعة لحزب الله او الفلسطينيين، اضافة الى وجود بؤر امنية غير خاضعة لسلطة الدولة”.
ورأى ان “داتا الاتصالات يجب ان تكون مقفلة والانترنت يتعلق بخصوصية كل لبنان وهي كلها مقدسة”، مشدداً على ضرورة “الا تضع الاجهزة الامنية يدها على مكالمات الناس الا بقرار قضائي”.
 
 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here