سليمان: حريصون على تجنيب لبنان أي تداعيات سلبية للأزمة القائمة بسوريا

0
126

 

أكد رئيس الجمهورية ميشال سليمان “أهمية تفعيل العلاقات الثنائية بين لبنان واليونان وضرورة إيجاد حلول مشتركة، تراعي خصوصيات الدول للأزمات المالية والاقتصادية الشاملة الأبعاد التي باتت تطاول العديد من البلدان، وذلك من منطلق المسؤولية الجماعية وواجب تلافي التداعيات المتعددة الجوانب لهذه الأزمات”، مشدداً على “الحاجة الملحة لإيجاد المقاربات والوسائل العملية الكفيلة بإيجاد حل عادل وشامل لكل أوجه الصراع في الشرق الأوسط، كشرط أساسي لتعزيز فرص الاستقرار والسلام والتنمية وترسيخ دعائم الديمقراطية الناشئة في العالم العربي”.
وخلال مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس اليوناني كارولوس بابولياس عقداه في ختام محادثات رسمية، نوه سليمان “بقرار الأمم المتحدة بمنح العضوية بصفة مراقب لدولة فلسطين”، مجدداً “رفض لبنان أي شكل من أشكال توطين اللاجئين الفلسطينيين على أراضيه إستناداً إلى مندرجات المبادرة العربية للسلام ولحق هؤلاء اللاجئين في العودة وحق لبنان السيد في المحافظة على مصالحه العليا ومستلزمات وفاقه الوطني”، مشيراً إلى “ضرورة تمكين الشعوب من تحقيق ما تريده لنفسها من إصلاح وحرية وديمقراطية بالطرق السلمية”، مؤكداً “الحرص على تجنيب لبنان أي تداعيات سلبية ممكنة للأزمة القائمة في سوريا”، آملاً أن “يتمكن السوريون من التحاور والتوافق على حلول سياسية مقبولة، بعيداً من العنف المتمادي ومن مخاطر الشرذمة والتطرف والتدخل العسكري الأجنبي”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here