فيصل كرامي:لا يمكن الحديث عن مصالحة بطرابلس ما دامت أوضاع سوريا متوترة

0
96

 

اعتبر وزير الشباب والرياضة فيصل كرامي “إن معالجة الأوضاع في طرابلس عبارة عن حبة “بنادول”، فمنذ أن تشكلت الحكومة سقط عشرات القتلى ونحو 500 جريح في المدينة، والمعركة الأخيرة بين جبل محسن وباب التبانة هي الرقم 14، وتحولت الى حرب بكل ما للكلمة من معنى، حيث استعملت فيها المدافع الثقيلة وقذائف الهاون، وهناك صدع كبير في الشارع الطرابلسي لا يمكن رأبه بحلول “ترقيعية”.

وفي حديث صحافي، اشار الى انه “لا يمكن الحديث عن مصالحة ما دامت الأوضاع في سوريا متوترة، لكن يمكن العمل على مرحلتين: ضبط الأمن بشكل مطلق، ومباشرة مشاريع الإنماء التي أقر لها مجلس الوزراء مبلغ مئة مليون دولار”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here