سليمان: لن اتراجع عن الدعوة للحوار… ولن اقبل بالتمديد

0
60
 

 أكد رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان انه لا يمكنه القبول بكل مشاريع التمديد ايا تكن هذه المشاريع ، نافيا بشكل قاطع ما تردد في بعض الأوساط ان الفرنسيين اقترحوا تمديدا شاملا وعلى مستويات عدة وتحديدا للمجلس النيابي ورئيس الجمهورية بعد تعذر إجراء الإنتخابات النيابية في مواعيدها الدستورية الربيع المقبل.

وأشار سليمان لصحيفة “الجمهورية ” الى ان الأمر غير مطروح بأي شكل من الأشكال وان العمل جار لإجراء الإنتخابات في الموعد المحدد لها بمعزل عن القانون الذي يكون ساري المفعول.

وأضاف سليمان: “انا من جهتي سأعمل ما اوتيت من قوة من اجل إجراء الإنتخابات في مواعيدها بقانون الستين او غيره من القوانين انا ارغب بالنسبية وإذا لم يشاركني اللبنانيون ويتوافقوا على هذا الإقتراح اتراجع عنه لا بل امشي بالتفاهم دون ان انسى رأيي بالنسبية. انه مجرد رأي واعتبر ان النسبية لا تغيب احدا عن الساحة السياسية وتفتح باب المنافسة بين المشاريع لا البوسطات”. 

وتابع سليمان : “انا وجهت الدعوة الى طاولة الحوار ولن اتراجع عن هذه الدعوة الى ان تنعقد الطاولة او ان يقدم من يرفضها البديل ايا كان البديل ليدلوني على بديل اهم من الحوار بين اللبنانيين. انا من جهتي لابديل عندي غير الحوار، وقد يأتي يوم نستفيد من هذا الحوار. فالأمور لا تعالج بكبسة زر.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here