مصادر رئاسية مصرية رفضت شروط جبهة الإنقاذ:لايجب أن يملي أي فريق شروطاً

0
59

 

رفضت مصادر رئاسية مصرية تحدثت إلى صحيفة “الحياة” في شدة “شروط جبهة الإنقاذ الوطني”، موضحة أنه “لا يجب أن يملي أي فريق شروطاً، يجب أن نصل إلى حلول تخفف من حدة الاحتقان، والرئاسة مصممة على انخراط الجميع في حوار وطني جاد”. وأضافت أن “جلسة الحوار المقررة الأربعاء المقبل لها أجندة بالفعل في شأن مناقشة ما ستطرحه القوى السياسية من تعديلات على مواد الدستور، والرئاسة وجهت دعوات إلى كل الأحزاب والقوى السياسية وحضتها على إرسال رؤيتها في شأن التعديلات الدستورية، كما أن الرئاسة اعتادت على إعلان نتائج كل جلسات الحوار الماضية في بيانات رسمية، ومستعدون لبث الاجتماعات على الهواء”.
ولفتت إلى أن الرئيس المصري محمد مرسي “تعهد غير مرة بتنفيذ ما تتوصل إليه جلسات الحوار من توافقات وإعلان ذلك على الرأي العام”، مشيرة إلى أن “نائب الرئيس المستقيل محمود مكي ومساعدة الرئيس باكينام الشرقاوي كانا نقلا إلى قادة المعارضة تعهدات الرئاسة”. وأضافت أن “كل من حضر جلسات الحوار يعلم جيداً أن الرئيس لا يتدخل في المناقشات وانه التزم أكثر من مرة بما تم التوصل إليه حتى وإن أبدى تحفظه”. وأوضحت أن مرسي “سيوقع على وثيقة المواد التي يتم التوافق على تعديلها تمهيداً لعرضها على البرلمان في أول جلسة له”، مشيرة إلى أن “هناك اتجاهاً قوياً بأن تعرض تلك المواد بعد تمريرها من البرلمان على الاستفتاء، بالتزامن مع انتخاب مجلس شورى جديد بعد عام وفقاً للدستور، توفيراً للنفقات وللجهد”.

 

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here