وكالة فاتيكانية: جبهة النصرة ترهب المسيحيين وتهددهم في الحسكة-سوريا

0
129

 

وجه عدد من أساقفة منطقة الحسكة في شرق سوريا، نداء من أجل “بقاء حوالي 25 ألف مسيحي من السريان الأرثوذكس والسريان الكاثوليك والكلدانيين والأرمن في هذه المدينة، التي يقيم فيها عدد من الذين تم إجلاؤهم من مناطق مجاورة”.
ونقلت وكالة “فيدس” الفاتيكانية عن أسقف السريان الكاثوليك جاك بهمان هندو ونظيره الأرثوذكسي متى روحام، قولهما أن “السكان يعانون من البرد ويفتقرون إلى الوقود وتنقصهم المياه، والكهرباء لا تصلهم أكثر من ساعة واحدة في اليوم”.
ولفت الأسقفان إلى أن “المنظمات الإنسانية أبلغتهما أنه يستحيل نقل المساعدات إلى الحسكة، لأن ذلك خطير جدا، ولأن الحد الأدنى من الشروط الأمنية غير متوافر”.
وأشارت الوكالة إلى أن “الشهادات التي أوردها الأساقفة تشير إلى عدد من الحواجز على الطرق تقيمها مجموعات مسلحة، وخصوصا ناشطون في جبهة النصرة السلفية، ويضاف إلى ذلك عصابات تعمد إلى السرقة والخطف والتعدي حتى داخل المدينة”.
ونقلت عن الأب إبراهيم الكاهن المقيم في الحسكة قوله أنه “كل يوم عند الساعة الثالثة من بعد الظهر، يطبّق نوع من حظر التجول حيث تجوب المجموعات المسلحة الشوارع”، مؤكدا أن “عمليات الخطف تتوالى وترافقها أحيانا طلبات بدفع فديات، وفي الأيام الأخيرة، قتل شقيقان من عائلة بشر وشابان من عائلة افرام في الشارع، والشباب المسيحيون مهددون ويتعرضون للترهيب”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here