قهوجي يؤكد أن ظروف الحرب “لن تتكرر”: سنمنع انتقال الأزمة السورية إلينا

0
98

 

أعلن قائد الجيش العماد جان قهوجي ان ظروف الحرب الأهلية “لن تتكرر” مشددا على أن الجيش عازم “أكثر من أي وقت” على منع انعكاس الأزمة السورية على لبنان.

وأكد قهوجي في توجيهات لأركان القيادة وقادة الوحدات الكبرى وضباطها في اليرزة الخميس “عزم الجيش أكثر من أي وقت على منع انعكاس الصراعات الإقليمية على لبنان، والتصدي لأي جهة تسعى الى إثارة الفتنة المذهبية والطائفية بهدف النيل من هيبة الدولة وضرب الوحدة الوطنية”.

عليه رفض قهوجي “إعادة إحياء مشاريع التفتيت المدمرة، التي عاناها الوطن طويلا خلال مراحل سابقة”.

وكان قهوجي واضحا في “أن ظروف أحداث عام 1976 لن تتكرر أبدا، وهذا يعود بالدرجة الأولى الى تماسك الجيش ومناعته وقراره الحازم التصدي للفتنة والتفاف اللبنانيين حوله بكل انتماءاتهم وأطيافهم”.

وشدد قائد الجيش على “التدخل الفوري للوحدات لحسم الإشكالات الأمنية التي تحدث بين الحين والآخر، وذلك بروح الحزم والوعي والتجرد، وانطلاقا من المصلحة الوطنية العليا وليس تحت ضغوط التجاذبات السياسية وحسابات هذه الجهة أو تلك”.

وأشار الى “أن الرد على الشائعات المغرضة والافتراءات بحق المؤسسة العسكرية، يكون بمزيد من رص الصفوف وبذل الجهود، والعمل بأقصى درجات المناقبية والإنضباط المعهودة لدى العسكريين”.

وكان قد اتهم إمام مسجد بلال بن رباح في صيدا الثلاثاء أن الجيش يشدد الحصار عليه في عبرا ويجهز لاقتحام المسجد الأمر الذي نفاه أكثر من مصدر عسكري ولم يحصل أبدا.

وختم قهوجي داعيا الضباط الى إبقاء وحداتهم على جهوز تام “لمواجهة مخططات العدو الإسرائيلي والإرهاب والمواكبة الدقيقة لكل الإستحقاقات المقبلة”.

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here