الاجتماع الأمني في بعبدا: لتوقيف المسلحين في صيدا ودعم الجهود العسكرية للجيش

0
96

 

 

شدد بيان الاجتماع الأمني في بعبدا على ضرورة ” إستمرار الجيش في تنفيذ الاجراءات حتى الانتهاء من منع المظاهر المسلحة في صيدا”، لافتا الى ضرورة “توقيف المسلحين فوراً”.

وترأس رئيس الجمهورية ميشال سليمان صباح الإثنين، اجتماعا وزاريا امنيا في حضور رئيس حكومة تصريف الاعمال نجيب ميقاتي والوزراء المعنيين وقادة الاجهزة العسكرية والامنية.

وأشارت الوكالة الوطنية للإعلام الى أن “المجتمعين بحثوا في الاوضاع الامنية في البلاد وتحديدا ما تشهده مدينة صيدا”.

وسبق الاجتماع لقاء بين سليمان وميقاتي تم في خلاله البحث في الوضع العام في البلاد.

وعقب الإجتماع، صدر بيان شدد على “وجوب إستمرار الجيش في تنفيذ الاجراءات حتى الانتهاء من منع المظاهر المسلحة وإزالة المربع الامني وتوقيف المعتدين”، مشيرا الى ضرورة “توقيف المسلحين فورا”.

ولفت البيان الى “دعم الجهود العسكرية لإعادة الأمن الى صيدا”، داعياً “الجيش لاتخاذ التدابير اللازمة لإيقاف الظهور المسلح”.

وإستشهد 12 عنصراً من الجيش وجرح العشرات منهم في صيدا إثر اشتباكات بينه وبين أنصار إمام مسجد بلال بن رباح في عبرا الشيخ أحمد الأسير.

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here