كيري اتصل بسليمان معزيا بشهداء الجيش الذين سقطوا في معارك صيدا

0
84

 

تلقى رئيس الجمهورية ميشال سليمان، الخميس، اتصالا من وزير الخارجية الأميركية جون كيري الذي عزاه بشهداء الجيش اللبناني الذين سقطوا في معارك عبرا في صيدا.

المعارك بين الجيش اللبناني وعناصر امام مسجد بلال بن رباح الشيخ أحمد الاسير، يومي الاحد والاثنين في عبرا في صيدا، الى سقوط 18 قتيلاً و20 جريحاً من الجيش اللبناني، فضلاً عن مقتل أكثر من 20 عنصر من عناصر الاسير.

وقد تم توقيف العشرات من عناصر الاسير فور انتهاء المعارك، في حين لا يزال الاسير متوارياً عن الانظار.

وأكد كيري استمرار بلاده في دعم الجيش اللبناني، لافتاً الى أن هذا الاخير أثبت انه “الضامن الوحيد للاستقرار والسلم الأهلي ومكافحة البؤر الإرهابية”.

الى ذلك أثنى على “السياسة التي يتبعها رئيس الجمهورية والدولة اللبنانية للحفاظ على الإستقرار الداخلي”.

وشدد كيري على أن حكومة بلاده مستمرة في دعم لبنان في شتى المجالات، لافتا الى أهمية المساعدة الخاصة في موضوع النازحين من سوريا في “ضوء الإزدياد اليومي لعددهم بفعل الوضع القائم والعبء الذي بات يشكله أمنيا وديموغرافيا واجتماعيا”.

وخلال الاتصال تم بحث الاوضاع في المنطقة وتحديدا في سوريا والتأكيد على أهمية إيجاد حل سياسي يرضي طرفي النزاع.

يُشار الى أنه ومنذ بدء النزاع السوري في آذار 2011، نزح عدد من السوريين الى البلدان المجاورة وبالأخص لبنان، حيث تخطى عددهم النصف مليون، في ظل مطالبات الدولة اللبناني، المجتمعين العربي والدولي في تقاسم الاعباء والاعداد، نظراً لعدم قدرتها على تأمين حاجة ومتطلبات هذه الاعداد

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here