قاسم: تيار المستقبل تمادى في “انعاش الفتنة” الى حد ضرب السلم الاهلي

0
123

اتهم نائب امين عام “حزب الله” الشيخ نعيم قاسم، “تيار المستقبل” بالتمادي في “انعاش الفتنة الى حد الوصول الى حدود ضرب السلم الاهلي والاستقرار”.

وخلال احتفال تأبيني بذكرى شهداء “حزب الله” في النبي شيت، تطرق قاسم الى ملف صيدا، قائلاً “لولا تيار المستقبل وبعض الذين ينتعشون من حالة الفتنة في مواجهة الوطنية والاستقامة لما وصل التمادي الى حدود ضرب السلم الاهلي والاستقرار.

وأضاف “حتى اللحظة الاخيرة كانوا منحازين وحتى بعد سقوط الرمز بالنسبة اليهم هو محاولة للانتقال الى موقع جديد من اجل ان يبحثوا عن مادة جديدة للهجوم علينا والاعتداء على الوطنيين الشرفاء”.

وأدت المعارك بين الجيش اللبناني وعناصر امام مسجد بلال بن رباح الشيخ أحمد الاسير، يومي الاحد والاثنين في عبرا في صيدا، الى سقوط 18 قتيلاً و20 جريحاً من الجيش اللبناني، فضلاً عن مقتل أكثر من 20 عنصر من عناصر الاسير.

الى ذلك، رأى قاسم أن “التحريض ضد الجيش والمقاومة والتشجيع على الفتنة هو الذي أوصل الامور الى الانفجار في صيدا”، مردفاً “جربتم حظكم بالفتنة وكانت أليمة بنتائجها وكنا نتمنى الا تكون، وقد اثبتت الاحداث ان التحريض يجر الى المزيد من الويلات ويضر بالمحرضين اكثر من غيرهم”.

من جانب آخر، دعا قاسم الى “تبني صيغة تنطلق من حكومة وحدة وطنية تعمل على إعمار البلد وترسخ السلم الاهلي والاستقرار على قاعدة ثلاثي القوة الجيش والشعب والمقاومة”.

وأوضح “نحن كحزب لا نريد مكاسب استثنائية، بل نريد شراكة وطنية، لا نريد ان نعزل أحدا ولا نريد ان يعزلنا أحد”.

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here