أساقفة دمشق: نضرع الى الله ليحل السلام في بلدنا ويعيد المطرانين والمخطوفين

0
95

 

 هنأ أساقفة دمشق المسلمين في سوريا والعالم ب”حلول شهر رمضان المبارك”، مؤكدين “اننا معا مسلمون ومسيحيون بنينا حضارة هذا البلد وسنتابع يدا بيد مسيرة الاجداد والاباء”.

وقال الاساقفة في بيان اليوم: “مع بداية هذا الشهر الفضيل، نؤكد تاريخنا الطويل المشترك مع اخوتنا المسلمين في جميع دول المنطقة وخصوصا في سوريا الحبيبة الام الرؤوم الكبري التي احتضنت أبناءها منذ فجر التاريخ وحتى اليوم وعاشوا معا اخوة وشركاء. ومعا، مسلمين ومسيحيين، بنينا حضارة هذا البلد الحبيب وسنتابع بعين المحبة ويدا بيد مسيرة الاجداد والآباء ولن نسمح لعدو الخير والانسانية أن يفرقنا أبدا”.

اضاف اليبان: “اليوم يحز في قلوبنا بأن شهر الرحمة قد حل وما زالت بعض الغيوم السود قابعة في سماء وطننا العزيز سوريا، ولكن بايماننا الواحد بالله تعالي وثقتنا بأنفسنا وبهمة بواسل جيشنا العربي السوري وبحكمة قيادتنا الرشيدة ستنحسر هذه الغيوم في أسرع وقت وتعود رائحة الياسمين تفوح في أحياء الشام”.

وختم: “مع حلول شهر رمضان المبارك نضرع الى الله تعالى ونقرن صلاتنا بصلاة اخوتنا المسلمين ليحل الامن والسلام في ربوع بلدنا الغالي وليتغمد الله تعالى برحمته الواسعة شهداء الوطن، مدنيين وعسكريين، وأن يعيد الينا والى حضن الوطن أخوينا الجليلين المطرانين يوحنا ابراهيم وبولس يازجي وجميع المخطوفين”. 

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here