بري: من يطالب بعزل “حزب الله” يدفع نحو تدمير لبنان

0
128

 

 

أكد رئيس مجلس النواب نبيه بري أن ” الموقف المعترض على توزير حزب الله هو موجه إليه شخصيا”، مردفاً أن ” من يطلب عزل الحزب يدفع نحو تدمير لبنان”.

وأعرب بري في حديث لصحيفة “السفير” نشر الثلاثاء، عن استهجانه لـ”وضع قوى 14 آذار الفيتو على مشاركة “حزب الله” في الحكومة”، مؤكداً ان “هذا الطرح عبثي وتعجيزي”.

وشدد بري “ليكن معلوما انه لا يمكن ان تتشكل الحكومة من دون حزب الله، وأنا أعتبر ان الموقف المعترض على توزيره هو موجه إلي شخصيا”.

وحذّر ان “من يطلب عزل حزب الله يدفع نحو تدمير لبنان”، كاشفاً أنه ” سبق له ان أبلغ الرئيس المكلف لتأليف الحكومة (تمام سلام) بأن دقة المرحلة الحالية تتطلب وجود الجميع في الحكومة”.

وأضاف “أنا إذ ارفض استبعاد حزب الله، أرفض ايضا إقصاء عون او تيار المستقبل، أو أي مكوّن آخر”.

ورأى بري في سياق منفصل، أنه “لم تعد توجد الآن عقدة اسمها الثلث الضامن، بعدما انتفى أصل وجود هذا الثلث حتى لو حصل رئيس تكتل “التغيير والإصلاح” النائب عون على خمسة او ستة او سبعة وزراء، ذلك اننا نختلف معه على العديد من المسائل الداخلية التي يمكن ان تطرح على التصويت في مجلس الوزراء إذا تعذر التوافق عليها، وبالتالي لن تكون هناك إمكانية لتظهير ثلث ضامن او بلوك وزاري واحد من جهتنا، بل أنا أعتبر الآن ان المطلوب ألا يحصل الفريق الآخر على الثلث الضامن”.

وأوضح رئيس مجلس النواب أن “هناك حالة واحدة ستفرض علينا، نحن وعون، ان نكون في صف واحد، وهي معادلة الجيش والشعب والمقاومة”، مؤكداً أنه “متمسّك بها لإدراجها في البيان الوزاري”.

وكلف رئيس الحكومة المكلف تمام سلام تشكيل الحكومة العتيدة، بعد استقالة حكومة نجيب ميقاتي في 22 آذار الفائت، حيث يصرّ على أن تشكيل حكومة “مصلحة وطنية” يكون هو نفسه فيها الضامن الوحيد، واعداً أنه سيستقيل في حال استقال أي مكون من مكونات الحكومة.

من جانبها تطالب قوى 14 آذار بحكومة حيادية لا تمثيل لحزب الله فيها بسبب تدخله في الصراع السوري، في حين أن 8 آذار تطالب بحكومة سياسية وقال رئيس “الحزب التقدمي الاشتراكي” النائب وليد جنبلاط أنه لن يصوت على حكومة من لون واحد”.

وأشار سلام في تغريدة له عبر تويتر، الى أن “الحكومة باتت طلبا ملحا لا يحتمل التأخير، في ظل قلق اللبنانيين من الاوضاع الحالية، وخوفهم على مستقبل البلاد”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here