شربل: سنبحث ملف اللاجئين السوريين في اجتماع المجلس الأعلى للدفاع

0
123

 

أكد وزير الداخلية في حكومة تصريف الأعمال مروان شربل أن “الإجراءات حول تنظيم عملية دخول وخروج السوريين وإقامتهم في لبنان سيتم البحث بها في اجتماع المجلس الأعلى للدفاع”، مردفاً أنه ” على السوريين تنظيم إقامتهم قانونيا والحصول على الإقامة التي تخولهم الوجود في لبنان”.

وأشار شربل في حديث لصحيفة “الشرق الأوسط” نشر الخميس، الى أن “تفاصيل هذه الإجراءات وكيفية تطبيقها سيتم البحث فيها في اجتماع مجلس الدفاع الأعلى المزمع عقد بداية الأسبوع المقبل في القصر الرئاسي”، مردفاً أن “الأمن العام اللبناني على الحدود سيقوم بتنفيذ هذه الإجراءات والتدقيق في الأوراق الثبوتية بما يتلاءم مع القانون الذي كان مطبقا قبل بدء الأزمة السورية، وبالتالي على السوريين تنظيم إقامتهم قانونيا والحصول على الإقامة التي تخولهم الوجود في لبنان لمدة ستة أشهر قابلة للتجديد”.

وبالنيبة للنازحين الهاربين الذين قد لا يملكون الأوراق الثبوتية اللازمة لهم، أو الذين يصلون إلى لبنان عن طريق غير شرعي، لفت شربل إلى أن “القوى الأمنية تقوم بهذه المهمة بما يتلاءم مع وضع وظروف هذه العائلات”.

وأفادت الصحيفة عينها أن ” سلسلة القرارات ارتكزت على تنظيم عمل ودخول السوريين، ووجودهم في لبنان بما يحمي المواطن السوري والمواطن اللبناني”، معلنة أنه “تم الاتفاق على مجموعة من الإجراءات ترتكز بشكل أساسي حول تنظيم عملية دخول وخروج السوريين وإقامتهم في لبنان، والعمل كذلك على وقف المنافسة الاقتصادية بما يتوافق مع القوانين اللبنانية، بعدما تم إحصاء نحو 377 نشاطا غير مرخص في البقاعين الغربي والأوسط وحدهما”.

ومنذ بدء الازمة السورية، في آذار 2011، نزح الى لبنان حوالي 625 ألف لاجىء سوري توزعوا على مختلف المناطق اللبنانية.

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here