مهلة حتى منتصف آب لـ”تسوية أوضاع” المؤسسات السورية الغير مرخصة

0
114

 

أفادت معلومات صحافية أنه “لن يتم إقفال المؤسسات الغير مرخصة التي افتتحها اللاجئون السوريون في البقاع الغربي”، مردفة أنهم “سيمنحون مهلة حتى منتصف آب لتسوية أوضاعها القانونية”.

وأشارت صحيفة “النهار” في عددها الصادر الإثنين الى أنه ” لن يباشر اليوم اقفال المؤسسات الـ 377 غير المرخصة التي افتتحها لاجئون سوريون في البقاع الاوسط والغربي، في اجراء يهدف الى الحد من “المنافسة الاقتصادية غير المشروعة”، انما سيبلغ اصحابها منحهم “مهلة حتى 15 آب المقبل لتسوية اوضاعها وتأمين شروط الترخيص المطلوبة، والا سيصار الى اقفالها عند انتهاء المهلة المحددة”، على ما جاء في مقررات الاجتماع الذ يعقد الخميس الماضي في سرايا زحلة”.

وأضافت أنه “في المقابل، تقرر “اقفال أي مؤسسة يتم فتحها مستقبلاً، من غير أن تحصل على التراخيص اللازمة، والاستعانة بقوى الامن الداخلي عند الضرورة”.

ويذكر انه حتى الجمعة الماضي لم تكن دائرة الاقتصاد في البقاع ولا دائرة الصحة تبلغتا تكليفاً رسمياً لاحصاء عدد المؤسسات السورية أو اقفال المخالف منها، والرقم 377 المتداول أتى من مسح أجرته مديرية أمن في البقاع للمؤسسات بين منطقتي البقاع الاوسط والغربي وانهته في أيار الماضي، وهو تالياً ليس رقماً نهائياً، اذ انه لا يشمل المؤسسات التي افتتحت لاحقاً.

ويتكثف النشاط الاقتصادي السوري على الطريق الدولية بين شتورة والمصنع، وفي البلدات التي تؤوي اعداداً كبيرة من اللاجئين السوريين.

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here