الشرطة تستخدم الغاز المسيل للدموع لفض اشتباكات بين أنصار مرسي ومعارضيه في القاهرة

0
100

 

أطلقت الشرطة المصرية الغاز المسيل للدموع لتفريق اشتباكات بين انصار الرئيس المعزول محمد مرسي وسكان حي وسط القاهرة، بحسب مراسلي وكالة “فرانس برس”.

وبدأت الاشتباكات عندما دخل عشرات من رجال الدين المنتمين لجماعة الاخوان المسلمين وزارة الاوقاف وامرتهم الشرطة بالخروج، بحسب مسؤول امني. واشتبك معهم السكان ما دفع الشرطة لاطلاق الغاز المسيل للدموع، بحسب مراسلي “فرانس برس“.

وانضم مزيد من انصار مرسي الى هؤلاء الشيوخ وقاموا بتدمير واجهات عدد من المحلات التجارية، ما اغضب السكان الذين رشقوهم بالحجارة ما ادى الى اشتباكات متفرقة بالايدي في العديد من الشوارع.

وتأتي هذه المواجهات فيما يتظاهر انصار مرسي امام العديد من الوزارات في القاهرة.

وينظم انصار مرسي اعتصامين كبيرين في القاهرة ويقومون بتظاهرات يومية يدعون فيها الى اعادة مرسي الى الحكم بعد ان عزله الجيش في 3 تموز.

وصرح فريد اسماعيل المسؤول في جماعة الاخوان لوكالة “فرانس برس”، أن الاعتصامات هي “استمرار لتحركاتنا الثورية ضد الانقلاب” مؤكدا ان الاعتصامات “ستستمر”.

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here