الإمارات تؤيد وتدعم تصريح العاهل السعودي حول مصر

0
106

 

 

أعربت دولة الإمارات العربية المتحدة عن تأييدها ودعمها الكامل لتصريح خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية، حول الأحداث الجارية في جمهورية مصر العربية  الذي أكد من خلاله رفض التدخل في الشؤون المصرية، ودعم التصدي للعابثين بأمن واستقرار البلاد .

وأكدت الإمارات أن هذا التصريح ينم عن اهتمام خادم الحرمين والمملكة بأمن واستقرار مصر وشعبها، كما يأتي في لحظة محورية مهمة تستهدف وحدة مصر الشقيقة واستقرارها، وينبع من حرص الملك عبدالله على المنطقة ويعبر عن نظرة واعية متعقلة تدرك ما يحاك ضدها .

واغتنمت الإمارات هذه الفرصة لتقف مع السعودية في دعم مصر وسيادة الدولة المصرية، وتؤكد أنها تدعم دعوة خادم الحرمين الشريفين لعدم التدخل في شؤون مصر الداخلية، وكذلك موقفه الثابت والحازم ضد من يوقدون نار الفتنة ويثيرون الخراب فيها انتصاراً لمصر الإسلام والعروبة، وهذا ماعهدناه من خادم الحرمين الشريفين من صلابة في الموقف وجرأة في قول الحق وطرح عقلاني هدفه مصلحة المنطقة واستقرارها وخير شعوبها .

وكان العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبد العزيز اعلن دعمه للسلطات المصرية “ضد الارهاب” محذرا من ان “التدخل” في شؤون مصر الداخلية “يوقد نار الفتنة”.
واكد العاهل السعودي في بيان نقلته وكالة الانباء السعودية “ليعلم العالم أجمع بأن المملكة العربية السعودية شعبا وحكومة وقفت وتقف اليوم مع أشقائها في مصر ضد الإرهاب والضلال والفتنة, وتجاه كل من يحاول المساس بشؤون مصر الداخلية”.
ودعا الملك عبدالله المصريين والعرب والمسلمين الى الوقوف “في وجه كل من يحاول ان يزعزع” استقرار مصر.
وشدد ايضا على “الحق الشرعي” لمصر في “ردع كل عابث او مضلل”.
واستطرد  قائلاً : إنني أهيب برجال مصر والأمتين العربية والإسلامية والشرفاء من العلماء ، وأهل الفكر ، والوعي ، والعقل ، والقلم ، أن يقفوا وقفة رجل واحد ، وقلب واحد ، في وجه كل من يحاول أن يزعزع دولة لها في تاريخ الأمة الإسلامية ، والعربية ، مكان الصدارة مع أشقائها من الشرفاء . وأن لا يقفوا صامتين ، غير آبهين لما يحدث ( فالساكت عن الحق شيطان أخرس ) .

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here