صحف العالم: القناصة في سوريا يستهدفون الحوامل والأجنة

0
100

تناولت الصحف العالمية مجموعة من الأخبار والموضوعات كان من أبرزها تصريحات لجراح بريطاني كان متطوعا في سوريا قال فيها إن القناصة يستهدفون النساء الحوامل ويقتلون الأجنة في بطونهن، وتأكيد إدوار سنودن أنه لم يحمل معه أي وثائق سرية إلى روسيا، إضافة إلى إعدام 20 جنديا سوريا على يد عناصر تابعة للقاعدة.

ذا تلغراف

نقلت صحيفة ذا تلغراف عن جراح بريطاني قوله إن القناصة المنتمين إلى الجيش السوري المؤيد لبشار الأسد، يستهدفون النساء الحوامل، وأجنتهن، وذلك ضمن لعبة “استهداف” مقلقة للغاية.

وقال الجراح، الذي كان يعمل متطوعا في سوريا، إن هناك عدة جوائز يحصل عليها الفائزون في هذه اللعبة، منها علب السجائر، في حال صوبوا على أكثر من هدف في الضحية الواحدة.

ويستذكر ديفيد نوت دخول ست نساء حوامل أصبن بطلقات القناصة في أحد الأيام، وفي يوم آخر، دخلت سيدتان تحملان طفلين في الأشهر الأخيرة، ولكنهما ميتان، إذ أصيب أحدهما بطلقة في المخ.

نيويورك تايمز

قال المتعاقد السابق مع وكالة الأمن القومي الأمريكي، إدوارد سنودن، إنه لم يأخذ معه أي وثيقة سرية إلى روسيا، مؤكدا أن الاستخبارات الروسية لن تتمكن من الوصول إليه.

وقال سنودن إنه أعطى كل الوثائق التي بحوزته إلى صحفيين في هونغ كونغ، قبل مغادرته إلى موسكو، وأضاف أنه لم يأخذ الوثائق إلى روسيا لأنها “لن تخدم المصلحة العامة أبدا.”

وأضاف سنودن أنه كان قادرا على حماية الوثائق التي يحملها من الاستخبارات الصينية، لأنه، وبصفته موظفا سابقا في الاستخبارات الأمريكية، يعرف كيفية عمل هذا الجهاز.

يديعوت أحرونوت

يستمر حمام الدم في سوريا على جانبي الصراع، ففيما قتل الجيش السوري الجمعة العشرات في أنحاء مختلفة من البلاد، أعدم الجهاديون التابعون لتنظيم القاعدة عشرة على الأقل من جنود الجيش السوري في دير الزور.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن مواجهات اندلعت مساء بين أفراد الجيش وعناصر من جبهة النصرة التابعة لتنظيم القاعدة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here