رباعية الشرق الأوسط تقرر توسيع عضويتها لتفعيل نشاطها

0
115

أعلنت اللجنة الرباعية للوسطاء الدوليين في التسوية الشرق أوسطية أنها قررت إعطاء قوة دفع جديدة لمحاولة إعادة إسرائيل والفلسطينيين لاستئناف محادثات السلام بمساعدة من دول عربية رئيسية.

وذكرت الممثلة العليا لشؤون السياسة الخارجية والأمنية بالاتحاد الأوروبي، فيدريكا موغيريني، للصحفيين بعد اجتماع أطراف اللجنة الرباعية في مقر الأمم المتحدة في نيويورك، أمس الأربعاء: “قررنا العمل معا… على خطوات ملموسة على الأرض في غياب عملية السلام في الشرق الأوسط”.  وأضافت: “هذه الأزمة قائمة منذ عقود.. ومن بين جميع الأزمات التي أمامنا فإنها الأزمة التي ما زال بالأمكان حلها.”

وشددت الرباعية التي تضم الولايات المتحدة وروسيا والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي في بيان أصدرته عقب الاجتماع، على ضرورة توسيع عضويتها رسميا، مشيرة إلى أن الهدف هو عقد مشاورات على أعلى المستويات بشكل أكثر تواترا مع السعودية والأردن ومصر والجامعة العربية لضمان مشاركة أفضل للمنطقة في وقت تشهد فيه تغييرات مضطربة.

كما قالت الرباعية في بيانها إنها “تؤكد أهمية أن يظهر الجانبان من خلال السياسات والأفعال التزاما حقيقيا بحل الدولتين من أجل إعادة بناء الثقة وتفادي حلقة من التصعيد.”

يذكر ان المحادثات التي تهدف إلى إقامة دولة فلسطينية في أراض استولت عليها إسرائيل في حرب 1967، انهارت في أبريل/نيسان من العام الماضي بعد 9 أشهر من مناقشات رعتها الولايات المتحدة لم تسفر عن نتائج ملموسة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here