قتلى وجرحى في غارة على مركز للمهاجرين في طرابلس وقوات حفتر وحكومة الوفاق تتبادلان التهم

0
511

قتلى وجرحى في غارة جوية على مركز ايواء للمهاجرين في ضاحية تاجوراء بالعاصمة الليبية طرابلس، وقوات حكومة الوفاق تتهم قوات اللواء خليفة حفتر بشنّ الغارة، فيما ينفي الأخير ذلك محملاَ فصائل متحالفة مع قوات الوفاق مسؤولية قصف المركز.

أعلن مصدر طبي في العاصمة الليبية مقتل حوالى أربعين شخصاً، وإصابة ثمانين آخرين في غارة جوية على مركز احتجاز للمهاجرين في طرابلس.

وقال المتحدث باسم المركز إن القصف استهدف مركز إيواء المهاجرين في ضاحية تاجوراء.

وسائل اعلام تابعة لحكومة الوفاق اتهمت قوات اللواء خليفة حفتر بشنّ الغارة.

في المقابل، نفى الجيش الليبي بقيادة حفتر استهداف المركز قائلاً إن “فصائل متحالفة مع قوات الوفاق قصفت المركز بعد أن نفذ الجيش الوطني ضربة جوية دقيقة أصابت معسكراً”.

اللواء حفتر وفي تغريدة له عبر صفحته على تويتر أعلن أن حكومة الوحدة الوطنية سوف تبدأ عملها فور تحرير طرابلس.

قوات حكومة الوفاق كانت قد شنّت هجوماً واسعاً أمس الأربعاء ضد قوات الجيش بقيادة حفتر جنوب العاصمة طرابلس.

وأكد المتحدّث باسم حكومة الوفاق أن قواتها تقدّمت في عدد من المواقع التي كانت تسيطر عليها قوات حفتر في منطقة عين زارة ودمّرت عدداً من آلياتها العسكرية جنوب العاصمة.


المصدر : الميادين

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here