ترامب مستعد للقاء روحاني، وماكرون يأمل بعقد اللقاء قريباً

0
346

الرئيسان الأميركي والفرنسي يعقدان مؤتمر صحفياً في ختام أعمال مجموعة السبع ويتركز الحديث حول إيران، وخصوصاً إمكانية اللقاء بين ترامب ونظيره الإيراني بمبادرة من ماكرون.

قال الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون إن محادثات مجموعة السبع هيأت الظروف لعقد اجتماع بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والإيراني حسن روحاني حول أزمة النووي الإيراني.

وخلال المؤتمر الصحافي الختامي لقمة المجموعة التي انعقدت في بياريتس الفرنسية، أكد ماكرون أنه “لا بد من لقاء مباشر بين الرئيسين الإيراني والأميركي ونأمل أن يحصل ذلك في الأسابيع المقبلة”.

من جهته أبدى الرئيس الأميركي استعداده للقاء نظيره الإيراني “إذا كانت الظروف مناسبة”، وقال “الإيرانيون مفاوضون ماهرون ونعلم ماذا فعلوا مع جون كيري وأوباما”، وأضاف “الرئيس روحاني مفاوض ممتاز وأعتقد أنه يرغب في لقائي”.

وتحدث ترامب عن إيران معتبراً أنها “دولة ذات مقدرات عظمى”، وقال”لا نريد تغيير القيادة في إيران، لكن لا يمكنها امتلاك السلاح النووي”، وتابع “في إيران شعب عظيم ودولة عظيمة لكنها موجودة في جوار صعب”.

ولكن ترامب شدد في الوقت عينه على أن إيران “لم تعد الدولة التي كانت عليه قبل وصولي للرئاسة”، وأضاف “لن نقدم المال هبة لإيران لكن إذا قدمنا قروضاً ميسرة فإنها ستكون مقابل ضمانات نفطية”.

وكشف ماكرون أنه تحدث إلى الرئيس روحاني وأبلغه بأنه إذا التقى بترامب “فيمكن التوصل إلى اتفاق”، وأضاف “قمنا بتهيئة الأجواء لعقد اجتماع بين ترامب وروحاني ما يعني احتمال التوصل إلى اتفاق”.

وأعرب ماكرون عن اتفاقه مع ترامب على ضرورة ألا تحصل إيران مطلقاً على أسلحة نووية، مبيناً أنه أعلم ترامب برغبته دعوة وزير الخارجية الإيراني إلى بياريتس.

وعن العقوبات الأميركية على إيران قال ماكرون إن الاقتصاد الإيراني “يواجه تبعات وخيمة نتيجة العقوبات الأميركية في سياق الضغط لتحسين ظروف الاتفاق”.

ترامب تحدث عن الحرب التجارية مع الصين، وقال “الصين تلقت ضربة قاسية في الأشهر الماضية ونحن واثقون من صدقها في الرغبة بالتوصل إلى اتفاق”، من جهته شدد ماكرون على عزمه التوصل إلى اتفاق بين واشنطن وبكين لما له من مردود إيجابي على الجميع.


المصدر : الميادين نت

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here