عبد المهدي: التظاهرات هزّت المنظومة السياسية ودفعت السلطات الثلاث لمراجعة مواقفها

0
240

رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي يقول إن التظاهرات التي تشهدها البلاد هزّت المنظومة السياسية ودفعت السلطات الثلاث لمراجعة

قال رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي إن الشعب العراقي عبّر عن رأيه بوضوح في نظامه السياسي والانتخابي وفي أداء الحكومة والاصلاحات المطلوبة.

وأضاف عبد المهدي في بيانٍ بعد مرور شهر على التظاهرات في العراق أن التظاهرات السلمية لم يعكر صفوها إلا استمرار وقوع الضحايا من المتظاهرين، مشيراً إلى أنه تمّ تكليف لجنة للتحقيق في أنواع المعدات المستخدمة لدى القوات الأمنية عند دفاعها عن مواقعها.

ولفت إلى التعليمات ما زالت مشددة لقوى الأمن بعدم استخدام الرصاص الحي أو أي أسلحة قاتلة.

وفي وقت رأى عبد المهدي أن التظاهرات هزّت المنظومة السياسية ودفعت السلطات الثلاث لمراجعة مواقفها، إلا أنه اعتبر أنه آن الأوان أن تعود الحياة لطبيعتها وتفتح جميع الأسواق والمصالح والمعامل والمدارس والجامعات أبوابها.

كما رأى أن التظاهرات للتعبير عن الرأي من دون التأثير على الحياة والمصالح العامة والخاصة، مشدداً أن أمرها متروك للمتظاهرين.

رئيس الوزراء العراقي قال، لقد قلّصنا ساعات حظر التجوال لكن الأهم هو عودة الحياة الطبيعية مع الحرص على حماية حقوق المواطنين.

ولفت إلى أن تهديد المصالح النفطية وقطع البعض الطرق عن موانىء العراق يتسبب بخسائر كبيرة تتجاوز المليارات.

وغداة دعوة وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو بغداد إلى الاستماع لمطالب المتظاهرين، دعت الخارجية العراقية جميع الأطراف الخارجية إلى احترام السيادة وعدم التدخّل في الشأن العراقي.
وفي بيان لها أكّدت الوزارة احترام إرادة العراقيين في المطالبة بحقوقهم التي يكفلها الدستور.

في حين أعلن رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي أن المجلس سيعمل على إجراء تعديلات دستورية بالشراكة مع ممثلين عن المتظاهرين.

مواقفها، ويشير إلى تكليف لجنة للتحقيق في أنواع المعدات المستخدمة لدى القوات الأمنية عند دفاعها عن مواقعها

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here