مرشحة للرئاسة الأميركية تتهم ترامب بسلب السوريين نفطهم

0
268

عضو مجلس النواب من الحزب الجمهوري والمرشحة للرئاسة الأميركية تولسي غابارد تعتبر إن ترامب يحرف المهمة الموكلة للجيش الأميركي، وتتهمه باستخدام القوات العسكرية للولايات المتحدة في سلب السوريين نفطهم.

اتهمت المرشحة للرئاسة الأميركية، وعضو مجلس النواب من الحزب الجمهوري تولسي غابارد الرئيس الأميركي دونالد ترامب باستخدام القوات العسكرية للولايات المتحدة في سلب السوريين نفطهم.

وفي حديث لقناة “فوكس نيوز” الأميركية قالت غابارد إن ترامب يحرف المهمة الموكلة للجيش الأميركي، آسفة أنه يريد إبقاء القوات الأميركية في سوريا ليس لمكافحة داعش، وإنما لحراسة حقول النفط التي لا تتبع للولايات المتحدة.

 غابارد أكّدت أن هذه الموارد النفطية تعود للشعب السوري، معتبرة أنه من المفيد معرفة أن هذا الإجراء يمثل مثالاً ودليلاً جديداً لعملية الاستيلاء المنفذة بأسلوب حديث، والتي تجري في سوريا منذ 8 أعوام، وتحرم الشعب السوري من المصدر الأساسي للموارد والطاقة التي يحتاجون إليها من أجل البقاء على قيد الحياة وبدء إعادة البناء.

وشنّ المرشح عن الحزب الديمقراطي للانتخابات الرئاسية الأميركية بيرني ساندرز، هجوماً لاذعاً على رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب، وأمام تجمع انتخابي حاشد في ولاية مينيسوتا بحضور النائبة إلهان عمر، أكّد ساندرز أنه سيتم عزل ترامب.

وقال للجمهور إن لديهم رئيس مصاب بالكذب المرضي وعلى رأس أكثر الإدارات فساداً في التاريخ، وهو يعرقل العدالة واستخدم منصبه لتحقيق مكاسب شخصية، وأضاف أنه رئيس عنصري، ومتحيز جنسياً، وكاره للأجانب ومتعصب دينياً.

الرئيس االأميركي دونالد ترامب كان قد أعلن بقاء القوات الأميركية في سوريا “للحفاظ على النفط السوري”. الجنرال المتقاعد باري ماكافري حذّر من تحوّل السياسة الأميركية نحو سوريا إلى قرصنة مكشوفة، تعليقاً على تصريحات الرئيس ترامب بحماية آبار النفط السورية من عودتها لسيادة الدولة السورية.

وكان الرئيس السوري بشار الأسد قد علّق على كلام ترامب حول النفط السوري، معتبراً أنه يعكس السياسة الأميركية الحقيقية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here