الإعلام الإسرائيلي عن خطة ترامب: غير قابلة للتنفيذ ودول الخليج تعتبرها بداية جيدة

0
342

وسائل إعلام إسرائيلية تتحدث حول “خطة ترامب”، وتقول إنها غير قابلة للتنفيذ، والدول العربية والصين وروسيا ودول العالم لن تشارك فيها. يأتي ذلك في الوقت الذي كشف معلق الشؤون السياسية  في “القناة 13” عن حديث لمسؤول خليجي قال فيه إن خطة ترامب هي بداية جيدة.

قال معلق الشؤون السياسية  في “القناة 13” الإسرائيلية، باراك رابيد، إن مسؤولاً كبيراً في إحدى دول الخليج قال له “نعتبر خطة ترامب بداية جيدة، لكن إذا أعطت خطة ترامب الضوء الأخضر الأميركي لضم فوري للضفة الغربية سنتنصل منها”.

بدوره، قال معلق الشؤون العربية في “القناة 13″، تسبي يحزكيلي، “أنظروا إلى الصمت العربي فلم يصدر أحد بياناً صغيراً لدعم أبو مازن، فقط قنوات حربجية مثل المنار والميادين تنقل دعوة أبو مازن للنزول إلى الشارع”، على حد قوله.

وكان مراسل الميادين أفاد بأن الرئيس الفلسطيني محمود عباس دعا القيادة لاجتماع طارئ عند الساعة السابعة من مساء الغد. وذكرت مصادر الميادين أنّ عبّاس،خلال حديثه مع أعضاء مركزية فتح اليوم الاثنين، شدّد رفضه الدائم لـ”صفقة القرن” مشيراً إلى أنّه لن يكون “خائناً”، وقال إنّ فلسطين ستكون “في حالة طوارئ في الأيام المقبلة”.

وأشارت القناة الإسرائيلية إلى أن “التقديرات في جيش الاحتلال الإسرائيلي لا تتوقع حصول صدامات واسعة في الضفة الغربية، في حين يلاحظ في غزة تحضيرات واسعة لمظاهرات  قرب السياج”، مؤكدةً أنه “حتى هذه اللحظة لم يعزز جيش الاحتلال قواته بكتيبة واحدة”.

كما لفتت القناة إلى أن الأجواء ساخنة في رام الله، و”الفلسطينيون غاضبون جداً من ترامب وهناك خيبة كبيرة جداً من صمت الدول العربية وعدم خروجهم ضد خطة ترامب”.

وقالت القناة 13، “لا نتوقع من دول الخليج إدانة خطة ترامب وإنما العكس مباركتها والقول إنها بداية جيدة ودعوة الأطراف للعودة إلى المفاوضات”.

معلق الشؤون العربية في “القناة 12” الإسرائيلية، ايهود يعري، قال إن “حكومات الدول العربية لا تتحدث عن خطة ترامب ولا تريد الخروج ضدها، وتفضّل السكوت والانتظار والجميع في حالة إحراج”.

كما قال المعلق السياسي في “القناة 12″، أمنون ابراموفيتش، إن “خطة ترامب تلائم اتفاقاً ائتلافياً بين حزبي الليكود وأزرق أبيض”، مؤكداً أن “لا اتفاق بين إسرائيل والفلسطينيين، والدول العربية والصين وروسيا ودول العالم لن تشارك فيها، وهي خطة غير قابلة للتنفيذ والمهم ما الذي سيتبقى منها للتاريخ”.

قناة “كان” الإسرائيلية أشارت إلى أنه في “المؤسسة الأمنية الإسرائيلية طلبوا من كبار المسؤولين الفلسطينيين عدم إشعال الأرض وعدم اتخاذ قرارات متطرفة”، وقالت إن جيش الاحتلال الإسرائيلي أجرى تقديراً للوضع خشية من حصول تصعيد على خلفية الإعلان عن خطة ترامب، وحتى الآن لا يوجد تعزيز للقوات الإسرائيلية.

مصدر كبير في الإدارة الأميركية لصحيفة “إسرائيل اليوم”: اليمين لن يتلقى اقتراحاً أفضل من خطة القرن

مصدر كبير في الإدارة الأميركية هاجم خلال حديث له مع صحيفة “إسرائيل اليوم” رسالة الحاخامات المعارضة لـ “صفقة القرن”، والتي قالوا فيها إنهم يقرون بأنها لحظة تاريخية لكن الخطة تتضمن حسب قولهم “خطر إقامة دولة إرهابية”.

وقال المصدر “هم يفوتون فرصة الساعة، ولا يدركون أفضلياتها الهائلة التي تتضمنها الخطة مقارنة مع رؤيتهم، واليمين لن يتلقى أفضل منها”.

المصدر : وسائل إعلام إسرائيلية

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here