ترامب.. الرئيس المتنمّر

0
87

لا يختلف اثنان على أنّ الرئيس الـ45 للولايات المتحدة، دونالد ترامب، شكّل حالة مختلفة في السياسة الأميركيّة، بجرأته وانفعالاته غير المفهومة أحياناً. ولا شكّ في أنّه من أكثر الرؤساء الأميركيين – وربما في العالم – إثارةً للجدل بتصريحاته وقراراته، وحتى بعلاقاته مع خصومه.

اعتاد ترامب إطلاق نعوت مسيئة وساخرة، وتحمل نوعاً من التنمّر، على كل من يعارضه أو ينتقده، بعضها وصل إلى حدّ وصف المنافسين بالكذب، الجنون، الإجرام، الانحطاط، النفاق، وحتى التهريج… وهي نعوتٌ استخدمها في تغريداته الكثيفة على “تويتر” في مناسبات مختلفة، سَخِر عبرها من الوضع الصحي لخصومه السياسيين، ومن شكلهم الخارجيّ أيضاً.

خلال تحليلنا للنعوت التي استخدمها ترامب بحقّ خصومه ما بين العامين 2016 و2020، تبيّن أنّ أكثر الشخصيات التي تعرض لها كانت شخصيات نسائيّة، أبرزها هيلاري كلينتون، وإليزابيث وورن، ونانسي بيلوسي، ما يثبت خطاباته الجندريّة بحق المرأة. وكان لكل شخص دعا إلى عزل ترامب، بعد فضيحة أوكرانيا، نصيب من الإهانات، كما كانت لكلّ وسيلة إعلاميّة تنشر أيّ معلومة تنتقده سلسلة من النعوت محورها “الأخبار الكاذبة”.

اكتشفوا معنا في هذه القصَّة التفاعليّة من إعداد قسم البيانات في “الميادين نت” النعوت التي أطلقها الرئيس الأميركي ضد خصومه، وأسبابها، ومدى حدتها، وعدد استخداماتها.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here