بوساطة أميركية… وقف إطلاق النار في ناغورنو كاراباخ “لأهداف إنسانية”

0
77

وقف إطلاق النار الذي أعلنته الخارجيّة الأميركيّة “لأهداف إنسانية”، سيدخل حيّز التنفيذ صباح الإثنين بين أرمينيا وأذربيجان في إقليم ناغورنو كاراباخ.

أعلنت الولايات المتحدة وأذربيجان وأرمينيا التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في إقليم ناغورنو كاراباخ، سيكون الثالث من نوعه منذ بدء الاشتباكات.

وقالت الأطراف الثلاثة في بيان مشترك صادر عن وزارة الخارجية الأميركيّة وحكومتي أذربيجان وأرمينيا اليوم الأحد، إن “وقف إطلاق النار لأهداف إنسانية سيدخل حيّز التنفيذ في الساعة 08:00 بالتوقيت المحلي من يوم 26 تشرين الأوّل/أكتوبر”.

البيان أشار إلى أن “الولايات المتحدة أسهمت في إجراء مفاوضات مكثفة بين وزراء الخارجية ورؤساء مجموعة مينسك لاقتراب أرمينيا وأذربيجان من حل سلمي للنزاع في ناغورنو كاراباخ”.

وهذه الهدنة الإنسانيّة هي الثالثة من نوعها التي يتمّ إعلانها في إقليم ناغورنو كاراباخ، بعد اتفاقين مماثلين تمّ التوصل إليها يومي 10 و17 تشرين الأوّل/ أكتوبر بوساطة روسيّة.

يأتي ذلك بعد أن أجرى وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في وقت سابق من الأسبوع في واشنطن، محادثات منفصلة مع نظيريه الأرمني زوغراب مناتساكانيان، والأذربيجاني جيهون بيراموف.

وكانت المعارك تجددت اليوم الأحد على كامل خطوط الجبهة في إقليم ناكورنو كاراباخ.

بالتزامن، أكّد مكتب المدعي العام الأرميني وجود أدلة واقعية على مشاركة العديد من أفراد القوات المسلحة التركيّة في معارك الإقليم.

الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، كان أعلن اليوم أن بلاده مستعدة للاتفاق على وقف إطلاق النار في كاراباخ، بعد يومين من إعلانه أنّه لا يستبعد إمكانية لقاء رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان في موسكو، وذلك للتباحث بشأن الوضع في منطقة ناغورنو كاراباخ المتنازع عليها بين الدولتين.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here