بايدن: لا يوجد شيء يمكنه وقف انتقال السلطة في الولايات المتحدة

0
19
President-elect Joe Biden speaks Tuesday, Nov. 10, 2020, at The Queen theater in Wilmington, Del. (AP Photo/Carolyn Kaster)

الرئيس الأميركي المنتخب، جو بايدن، يقول إنه “يتوقع التحدث إلى زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ قريباً”، ويعتبر أن “موقف الرئيس الأميركي من نقل السلطة ليس له عواقب كبيرة”.

قال الرئيس الأميركي المنتخب، جو بايدن، اليوم الثلاثاء، إن فريقه الانتقالي قد بدأ العمل على “نشر التفاصيل حول كيفية معالجة تكاليف الرعاية الصحية والأدوية”، موجهاً رسالة إلى الرئيس الحالي دونالد ترامب.

وأضاف بايدن خلال مؤتمر في ولاية ديلاوير، إنه “لا يوجد شيء يمكنه وقف انتقال السلطة في الولايات المتحدة بعد فوزه بالانتخابات”، لافتاً في هذا السياق إلى أن “العملية تسير على قدم وساق رغم رفض الرئيس ترامب قبول نتائج الانتخابات”، حسبما نقلت وكالة “رويترز”.

وأشار بادين إلى أنه يتوقع التحدث إلى زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ قريباً، مضيفاً في كلمة موجهة إلى ترامب “سيدي الرئيس، أتطلع للتحدث معك”، مؤكداً أن “موقف الرئيس الأميركي من نقل السلطة ليس له عواقب كبيرة”.

وقال إن فشل ترامب في الاعتراف بفوزه “لا يغير ديناميكية” التخطيط للمرحلة الانتقالية، مضيفاً أنه سيكون من الجيد “تنازل ترامب له بعد الفوز في الانتخابات ولكن الأمر ليس جوهرياً بالنسبة له رغم أنه يراه موقفاً محرجاً”.

وأوضح الرئيس المنتخب، أنه “يأمل في اختيار بعض الأشخاص لشغل المناصب الوزارية بحلول عيد الشكر”، مضيفاً أنه أبلغ العديد من قادة العالم أن “أميركا عادت” وأنها ليست وحدها.

في غضون ذلك، وبخ بايدن، الرئيس ترامب لعدم “إقراره بهزيمته في الانتخابات الرئاسية”، واصفاً إياه بـ “المخجل، بصراحة، ولن تخدم إرثه الرئاسي”.

وانتقد قيادات الحزب الجمهوري بأنها “جميعها، مع بعض الاستثناءات الجديرة بالملاحظة، رضخت لابتزاز مخفف من الرئيس الحالي.”

ونشر الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء، تغريدة عبر حسابه الشخصي على “تويتر”، أكد فيها أن الأمور لم تحسم بعد، واعداً أنصاره بانتصار قريب.

وجاء في تغريدة ترامب “نحقق تقدماً كبيراً. ستظهر النتائج الأسبوع القادم. إجعل أميركا عظيمة مرة أخرى!”.

و​أعطى وزير العدل الأميركي بيل بار موافقته على إجراء تحقيقات حول احتمال حصول مخالفات في الانتخابات الرئاسية في الثالث من تشرين الثاني/نوفمبر، والتي يؤكد دونالد ترامب أنها شهدت عمليات “تزوير” من دون أن يوفر أي دليل عليها وطالب بالذهاب للقضاء.

يأتي ذلك في الوقت الذي رفعت حملة ترامب دعوى قضائية، تزعم أن نظام التصويت بالبريد في ولاية بنسلفانيا، التي حسمت نتيجة الانتخابات لصالح المرشح الديموقراطي جو بايدن، يفتقر إلى جميع علامات الشفافية والقابلية للتحقق الموجودة في تصويت الناخبين بأنفسهم.

فيما، يستبعد المقربون من ترامب أن يكون الأخير في موضع التراجع عن “إعلان فوزه” في الانتخابات الرئاسية، والإقرار بهزيمته أمام منافسه الديموقراطي جو بايدن.

ويصر ترامب على أن الانتخابات “مسروقة”، ويجدد مواقفه بوتيرة مطردة باتهام الديموقراطيين بـ”اللصوصية” والسطو على الانتخابات، ويدعو إلى “التدقيق في الأصوات”.

وعقب إعلان جو بايدن الفوز بالانتخابات الرئاسية الأميركية، أعلن ترامب توجه فريقه القضائي إلى المحاكم المعنية للطعن في نتائج بعض الولايات.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here